الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
القرآن الكريم
مواقيت الصلاة
خط خارجي - راس الوادي نت
هل تعلم

في مثل هذا اليوم
اختبر معلوماتك

شاطر | 
 

 العلاقة بين السؤال والتساؤل والإشكال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ترشه عمار
tercha-ammar
tercha-ammar


عدد المساهمات : 4646
تاريخ التسجيل : 18/03/2011
العمر : 55

مُساهمةموضوع: العلاقة بين السؤال والتساؤل والإشكال   الإثنين 17 أكتوبر 2016 - 14:54

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


العلاقة بين السؤال والتساؤل والإشكال:
******************
إعداد وتقديم: الرامي عبد الغاني
***************

إن العلاقة بين السؤال والتساؤل والإشكال في الفلسفة إنما تتعلق بالاختلاف في الدرجة والعمق والتعقيد. بهذا المعنى فإن السؤال الفلسفي يختلف عن السؤال العادي و يختلف عن السؤال العلمي.
Ø السؤال العادي:
*********
يرتبط بغايات وأهداف واقعية مباشرة ترتبط بمنفعة الإنسان وبقضاء حاجاته وتلبية رغباته، إنها إذن أسئلة تتعلق بأزمنة وأمكنة ويعطينا "جيرانفيل" مثالا شهيرا على ذلك "أين توجد المحطة...؟" إذن هو سؤال يتعلق بمكان ويستجيب لمصلحة الإنسان.
Ø السؤال العلمي:
*********
سؤال يرتبط بظاهرة علمية أو مشكل علمي وهو سؤال محدود وجزئي وظاهراتي يستهدف المعرفة بالخصائص وبالقوانين التي تحدد موضوعا معينا، على سبيل المثال "ما معنى الجاذبية...؟ سؤال ملموس وعقلي يحتاج للإجابة علية امتلاك المعرفة العلمية المناسبة والتي تستمد بالاكتساب والتعلم.
Ø السؤال الفلسفي:
*********
هو سؤال مركب غير منفرد أو معزول وهو عبارة عن تساؤل أي انه عبارة عن مجموعة من الأسئلة المختلفة والمتباينة التي ترتبط بموضوع وبمجال معين كما هو الحال مع التساؤلات الميتافيزيقية والمعرفية، والتساؤل الفلسفي هو الذي يحدد الإشكالية الفلسفية.
Ø الإشكالية الفلسفية:
**********
في الإشكالية نجد تعددية في الأسئلة وهذه الأسئلة ترتبط بمجال معين وهي الأسئلة التي تطرح الصعوبات النظرية والعملية آي تطرح آفاق وأبعاد مختلفة ومتباينة. والإشكالية الفلسفية ليس لها حل واحد على اعتبارها تطرح اختيارات وآفاق ممكنة وهي تجسد ورطة العقل ولغز المعرفة والإشكالية الفلسفية لا تفنى بل تتوارى و تتغير في اشكاليتها انطلاقا من التحولات التاريخية التي يعيشها الإنسان. فاليوم نجد الفلسفة الغربية تحيي من جديد إشكالات فلسفة سفسطائية وأفلاطونية بل وإشكالات دينية.
2. خصائص ومميزات السؤال الفلسفي:
******************

يبين ألان جيرانفيل أن السؤال الفلسفي له أربع خصائص ومميزات وهي:
1. القصدية: المقصود أن السؤال الفلسفي هو سؤال قصدي آي أنه يتوخى دائما غاية وقصدا وهدفا معينا، فهو ليس سؤال اعتباطي بل سؤال وظيفي وغائي، وهذه القصدية تعني أن السؤال الفلسفي هو جزء من نسقية فلسفية شاملة ومنسجمة، لها طبيعة معرفية وفكرية.
2. الشكية: السؤال الفلسفي ليس سؤال دوغمائي بل إنه سؤال يحطم الدوغمائية كما يحطم الادعاء المعرفي، فالشكية هنا تعني أن الفلسفة لا تتق بالبداهات ولا بالمسلمات ولا بالمعارف الثابتة والجامدة، فالشك الفلسفي لا يقوم على إلغاء المعرفة بل يقوم على الحيطة والحذر من تحويل ما هو مزعوم إلى ما هو حقيقة، ويقوم هذا الشك على أن هناك خلط في المعرفة بين ما هو حقيقي وما هو طبيعي. فمهمة السؤال إذن هي الكشف عن هذه المزاعم وفضح هذه الالتباسات.
3. التعددية والنسقية: السؤال الفلسفي ليس سؤال منفردا ويتيما بل هو تساؤل أي سؤال متعدد الجوانب ومتنوع المظاهر وبالتالي فهو سؤال يرشد إلى عدة طرق وينفتح على عدة إمكانيات وعدة آفاق فالسؤال الديكارتي مثلا "من أنا و من أكون" هو سؤال ذو دلالة أنطولوجية ومعرفية وأخلاقية بل إن له امتداد سياسي واجتماعي.
4. السؤال الفلسفي يستلزم جوابا فلسفيا: إن السؤال الفلسفي يستلزم جوابا فلسفيا وهذا الجواب له طبيعة خاصة فهو عبارة عن خطاب فلسفي وهذا الخطاب عبارة عن تصور وعن تفكير له دلالاته ومضامينه ومنطقه. هذا الخطاب الفلسفي غير نسقي وغير أحادي بل خطاب متعدد ومختلف. ويرتبط عضويا بالسؤال الفلسفي، وهما معا يجسدان بينة التفكير الفلسفي.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tercha.forumalgerie.net
 
العلاقة بين السؤال والتساؤل والإشكال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الفئة الأولى :: ۞ دروس فلسفية-
انتقل الى: